عين على الشرق

قادة حراك جرادة يستحوذون على مهمة تسيير مجلس المدينة

عين على الشرق

الأسبوع. زوجال بلقاسم

 

تتمة المقال بعد الإعلان

    استطاع مجموعة من نشطاء حراك جرادة تصدر نتائج الانتخابات الجماعية الأخيرة، حيث حصدوا الأغلبية الساحقة من المقاعد، مما منحهم فرصة تشكيل مجلس المدينة بأريحية كبيرة.

ومثل النشطاء في الانتخابات الأخيرة حزب التقدم والاشتراكية، ليحصلوا على 23 مقعدا من أصل 25، ويحظوا بتسيير الجماعة لوحدهم في الوقت الذي لم يتمكن حزب الاستقلال والتجمع الوطني للأحرار من الحصول سوى على مقعد واحد لكل منهما.

تتمة المقال بعد الإعلان

وسيتمكن شباب حراك جرادة من تسيير المجلس الجماعي، حيث تراهن الساكنة على غيرتهم على مدينتهم من أجل تجاوز أعطاب التنمية والتسيير التي عرفتها المدينة، والتي كانت من بين الأسباب المؤدية إلى إشعال فتيل الاحتجاجات التي شهدتها المدينة مؤخرا.

وعلى النقيض من ذلك، فقد شكك البعض منهم في نتائج الانتخابات التشريعية، معتبرين أن اكتساح صناديق الاقتراع المتعلقة بانتخابات جماعة جرادة، كان يقتضي بالموازاة من ذلك فوزهم بمقعد برلماني أيضا.

يشار إلى أن نتائج الانتخابات التشريعية بمدينة جرادة، أفرزت حصول مرشحي حزب الأصالة والمعاصرة والتجمع الوطني للأحرار على المقعدين المخصصين للدائرة، بعدد أصوات بلغ 9855 و9332 تباعا، فيما حصل مرشح التقدم والاشتراكية على 8956 صوتا.

تعليق واحد

  1. التزوير سنة من سمات الانتخابات ولولاه لما خقق الحزبين الحمامة والمخراث على اي كرسي كما المال فعل فعلته وذلك بتشجيع من أصحاب الحال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى