تحقيقات أسبوعية

للنقاش | تأثير الذكاء الاصطناعي على سوق العمل

بقلم: عبده حقي

 

    لا شك في أن للذكاء الاصطناعي (AI) تأثيرا كبيرا على سوق العمل، ومن المرجح أن يستمر هذا التأثير في المستقبل القريب والبعيد، حيث ستتم أتمتة بعض الوظائف أو إلغاؤها بالتمام، بينما سيتم إنشاء أو تحويل وظائف أخرى.

تتمة المقال تحت الإعلان

يمكن للآلات والبرامج التي تعمل بالذكاء الاصطناعي، أداء المهام الروتينية والمتكررة بسرعة ودقة أكبر من البشر، وقد يؤدي هذا طبعا إلى إلغاء الوظائف في بعض الصناعات مثل السيارات والنقل وخدمات العملاء، غير أنه مع انتشار الذكاء الاصطناعي، سيتم من جانب آخر خلق فرص عمل جديدة في مجالات مثل علوم البيانات، والتعلم الآلي وغيرهما، وتتطلب هذه الوظائف مهارات مطلوبة بشدة ويمكن أن توفر لأصحابها رواتب عالية.

من جانب آخر، ونظرا لأن بعض الوظائف ستصبح مؤتمتة، سيحتاج العمال إلى اكتساب مهارات جديدة ليظلوا قادرين على المنافسة في سوق العمل، إذ ستصبح برامج إعادة تشكيل المهارات وصقلها ذات أهمية متزايدة للعمال ليظلوا جاهزين للتوظيف.

وقد تتطلب بعض الوظائف مجموعة مختلفة من المهارات أو المؤهلات، نتيجة لتوظيف الذكاء الاصطناعي، على سبيل المثال، قد يحتاج ممثلو خدمة العملاء إلى المعرفة بأنظمة الذكاء الاصطناعي لمساعدة العملاء بشكل أفضل، وعلى مستوى الكفاءات والمهارات، يمكن أن يساعد الذكاء الاصطناعي في زيادة الكفاءات والإنتاجية في العديد من الصناعات، مما يؤدي إلى زيادة الأرباح وارتفاع نمو الوظائف في بعض المجالات.

تتمة المقال تحت الإعلان

بشكل عام، سيعتمد تأثير الذكاء الاصطناعي في سوق العمل على العديد من العوامل، بما في ذلك وتيرة التقدم التكنولوجي، وتوافر اليد العاملة الماهرة، وقدرة الحكومات والشركات على التكيف مع هذه التغييرات، في حين أنه قد يكون هناك فقدان بعض الوظائف على المدى القصير، إذ من المرجح أن يكون التأثير طويل المدى للذكاء الاصطناعي على سوق العمل إيجابيا مع إمكانية زيادة الإنتاجية والابتكار والنمو الاقتصادي، ويمكنه أيضا أن يساعد الشركات على اتخاذ قرارات أفضل، وخفض التكاليف، وتحسين تجارب العملاء، مما قد يؤدي إلى زيادة الأرباح.

ختاما: من المهم ملاحظة أن فوائد الذكاء الاصطناعي لن يتم توزيعها بالتساوي في جميع الصناعات ومهارات اليد العاملة، وقد تكون بعض الوظائف أكثر عرضة للأتمتة من غيرها، وقد يحتاج بعض العمال إلى اكتساب مهارات جديدة ليظلوا قادرين على المنافسة في سوق العمل.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى