جهات

“أخبار أزمور” لعدد 24 إلى 30 يونيو 2022

أخبار أزمور

» رسالة متداولة في مواقع التواصل الاجتماعي موجهة من المندوب الإقليمي لوزارة الصحة إلى باشا مدينة سطات تحذر من انتشار مرض خطير(..) بسبب بيع الحليب واللبن في الأزقة وأمام المساجد دون احترام شروط الحفظ والسلامة، هذه الظاهرة أيضا موجودة في مدينة أزمور، وعدة مدن أخرى، حيث يقوم الباعة الجائلون بعرض الحليب ومشتقاته على الأرصفة تحت حرارة الشمس، وسط دخان السيارات والغبار، مما يستدعي تدخل المصالح الصحية التابعة للجماعة والعمالة للحيلولة دون انتشار هذا المرض(..).

__________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» يعاني موظفو الجماعات المحلية من سوء المعاملة وتوقف الخدمات والتعويضات من قبل التعاضدية العامة للإدارات العمومية، بالرغم من الاقتطاع الشهري من أجورهم بشكل مسترسل، لكن الإشكال المطروح هو توقف الانخراط رغم استمرار الاقتطاع، مما يحرم الموظفين من الاستفادة من الخدمات، ويبرز الارتباك الذي تتخبط فيه التعاضدية، كمثال على ذلك، حالة موظفة جماعية عندما تقدمت بملف التعويض عن المرض فوجئت بتوقف انخراطها منذ سنة 2020، رغم أن الاقتطاع الشهري من راتبها لم يتوقف دون أن تتوصل بمراسلة من الإدارة تخبرها بذلك.

________________________

» بدأت الشواطئ تستقبل المصطافين والزوار مع ارتفاع درجات الحرارة، حيث يلاحظ حضور رجال الوقاية المدنية والسباحين المنقذين لوحدهم لمباشرة مهامهم خلال هذا الصيف، بينما ما زال أفراد الشرطة والدرك والقوات المساعدة لم يلتحقوا لممارسة عملهم، رغم أن الشواطئ مملوءة بالناس خاصة يومي السبت والأحد، كما أن الجماعات القروية والبلدية لم تباشر عملها للقيام بتهيئة الشواطئ وتجهيزها وتنظيفها علما أن الكثير منها تغرق في الظلام بفعل تعطل الإنارة العمومية وغياب النظافة والعناية بالمساحات الخضراء، وغياب علامات التشوير في الكثير من الطرقات والشوارع المؤدية إلى الشواطئ.

تتمة المقال بعد الإعلان

__________________________

» بعد مرور تسعة أشهر على تشكيل مكتب المجلس البلدي لأزمور، وتوزيع المهام والامتيازات على المستشارين، تم اكتشاف حالة تنافي بخصوص الوضعية القانونية للنائب الثاني لرئيس المجلس البلدي، المصطفى البيدوري، الذي يشغل في نفس الوقت منصب عضو في المجلس الإقليمي بالجديدة، وحيث أن القانون يمنع الجمع بين المنصبين، تقرر إعفاؤه من نيابة الرئيس للمجلس واستمراره كعضو جماعي فقط.

________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» خرج رئيس المجلس البلدي زكرياء السملالي، بتصريحات غريبة خلال بعض خرجاته بمواقع إلكترونية محلية، يكرر فيها الوعود والبرامج المنتظرة، وقرب استكمال المشاريع والأوراش المتوقفة والتي لا زالت تراوح مكانها، لكن المثير للاستغراب، هو حديثه عن وجود تاجر لمسكر “الماحيا” في دائرته الانتخابية التي يفوز فيها دائما، والتي تعتبر من أفقر الدوائر بأزمور، إلا أن الرئيس لم يكشف عن بقية تجار الممنوعات في بقية الدوائر الأخرى.

__________________________

» يعيش الموظف المحال على التقاعد معاناة حقيقية، خلال انتظاره لعدة أشهر رقم معاشه الذي يعوض رقم الأجير، لتظل أغراضه ووثائقه مؤجلة إلى حين توصله برقم المعاش، فعندما كان يمارس نشاطه المهني كان سهل عليه الذهاب إلى الإدارات لتسوية وثائقه والشواهد التي يريدها، لكن عند تقاعده لا يعلم الجهة التي يقصدها لكي يسوي أغراضه ومنها الحصول على شهادة المعاش أو رقم المعاش الذي يعتبر المفتاح الذي يخول له إنجاز جميع الأغراض في الإدارات العمومية.

تتمة المقال بعد الإعلان

________________________

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى