عين على الشرق

ساكنة العيون الشرقية تشتكي من جحيم التلوث

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    اشتكت ساكنة حي “أولاد سيدي التاج التقدم 03″، التابع لنفوذ الجماعة الترابية العيون سيدي ملوك بإقليم تاوريرت، من عدم ربط منازلهم بشبكة التطهير السائل، مما يشكل خطرا صحيا على السكان، وخاصة الأطفال الذين يلعبون في هذا الفضاء الملوث.

تتمة المقال بعد الإعلان

وأدى غياب ربط المنازل بشبكة التطهير السائل، إلى انبعاث الروائح الكريهة من الحفر الامتصاصية، فضلا عن سيلان المياه العادمة على الطرقات الرئيسية والفرعية، وتسببها في انتشار الحشرات الضارة الناقلة للأمراض، وفق تعبيرهم.

وناشدت ساكنة الحي المذكور، المنتخبين والسلطات المحلية، بضرورة التدخل العاجل والوقوف على المعاناة التي يعيشونها، كما طالبوا مدير المكتب الوطني للماء الصالح للشرب، بالتدخل قصد رفع الضرر، ووضع حد لما أسموه “جحيم التلوث” الذي يعانون منه، بسبب غياب قنوات الصرف الصحي بكامل الحي.

تتمة المقال بعد الإعلان

وفي هذا السياق، كشف عدد من سكان الحي، عقب الوقفة الاحتجاجية التي نظموها، أنهم سئموا من الوعود الكاذبة وسياسة الأذان الصماء، مؤكدين أنهم راسلوا الجهات المعنية أكثر من مرة، ولحدود الساعة ما زال المشكل قائما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى