كواليس جهوية

سطات | السوريات يتسولن في أولاد حريز

       تدفق العشرات من الأسر والعائلات السورية على أسواق ومساجد  مدينة سطات لامتهان التسول بعدما ضاقت بها السبل، وشوهدت مجموعة من النساء السوريات اللواتي يرتدين (عبايات) سوداء اللون، ويتجولن في شوارع وأسواق مدينة “بويا لغليمي” مرفوقات بأطفالهن، وهن يستجدين المارة، وأصحاب السيارات، والمتسوقين طلبا للمساعدة على لقمة العيش، ويتواجدن بشكل أكبر أمام بعض الأسواق الممتازة الكبرى، والمتاجر، وأمام أبواب المساجد (مسجد الأندلس نموذجا).

وأكدت مصادر أن هؤلاء النسوة اللواتي تدفقن على مدينة سطات، مؤخرا، يمتهن التسول طيلة النهار، ويلوحن بجوزات سفرهن وبعض البطائق الأخرى التي يتوفرن عليها من أجل كسب عطف وشفقة الناس، وكذلك قصد إعطاء مصداقية لحالتهن المزرية التي فرضتها عليهن ظروف الحرب، وأضافت أن السطاتيات يتعاطفن معهن بشكل كبير(..).

نور الدين هراوي

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى