كواليس الأخبار

البرلمان يتراجع عن زيارة سيدي إفني

    

       قطعت اللجنة البرلمانية التي أوفدتها لجنة البنيات الأساسية بمجلس النواب للقيام بزيارة استطلاعية لجهة سوس ماسة درعة، الزيارة التي كانت منتظرة لإقليم سيدي إفني، يوم الأحد الماضي.

سبب تجميد زيارة الوفد البرلماني المختلط لإقليم سيدي إفني بعد رحلة حملت ذات الوفد إلى كل من الصويرة أكادير تارودانت تيزنيت واشتوكا آيت بها، للوقوف على الهجومات المتكررة للرحل على ساكنة ومزروعات القبائل وكذا انعكاسات التحديد “الجائر” للملك الغابوي من طرف المندوبية السامية للمياه والغابات، كان بسبب الاحتقان التي تعرفه المنطقة والذي تجسده فعاليات المجتمع المدني في الإقليم.

مصادر برلمانية أخرى ترى أن السبب في تأجيل الزيارة الميدانية إلى إقليم سيدي إفني، جاء بسبب تزامن هذه الزيارة مع الغليان الانتخابي الذي تعيشه المدينة بسبب إعادة انتخاب رئيس البلدية الذي جرى، الإثنين الماضي.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى