جهات

ولد الرشيد يعلن عن خلافه مع المدير الجهوي للأملاك المخزنية

عبد الله جداد. العيون

    في الوقت الذي كان جديرا بالمدير الجهوي للأملاك المخزنية أن يستجيب لمؤسسة دستورية منتخبة تتمثل في المجلس الجماعي للعيون، الذي برمج نقطتين في أشغال الدورة الاستثنائية المتميزة بالنقاشات الهادفة والمسؤولة، والتي تصب أساسا في مصلحة المواطنين، رفض المدير الجهوي تلبية دعوة المجلس الموجهة إليه تحت إشراف سلطة الوصاية.

وأكد ولد الرشيد في تصريح صحافي، أن غياب المدير وبدون أي مبرر لحضور جلسة قانونية، لا يمكن السكوت عنه، خاصة وأن الأمر يتعلق بالنقطتين 9 و10 من جدول أعمال الدورة الاستثنائية لشهر نونبر 2023، والمتعلقتان بالدراسة والمصادقة على مشروع قرار بشأن التخلي مجانا عن عقارين يشملان ساحتين عموميتين من طرف مديرية أملاك الدولة لفائدة جماعة العيون وترتيبها في الملك العام الجماعي، والدراسة والمصادقة على مشروع قرار اقتناء أوعية عقارية لفائدة جماعة العيون.

تتمة المقال بعد الإعلان

وعبر رئيس جماعة العيون عن امتعاضه الشديد لغياب المدير الجهوي للأملاك المخزنية، مما تقرر معه تأجيل مناقشة النقطتين لدورة استثنائية مقبلة قد تكون خلال شهر دجنبر، وهو ما يلزم رفع هذا الحيف للوزير الوصي على إدارة الأملاك المخزنية.

وشهدت الدورة التي حضرها باشا المدينة وأعضاء المجلس والصحافة، مناقشة والمصادقة على 11 نقطة وتأجيل نقطتين، وكلها تهم شؤون ساكنة مدينة العيون، التي فازت مؤخرا بوصافة “المدينة المستدامة في مجال البيئة والتنمية”.

‎واستبشرت الساكنة خيرا بإطلاق اسم المدينة المنورة على مدارة أم السعد، التي تعتبر أجمل وأرقى ساحة عمومية في المغرب، بل في إفريقيا.

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى