عين على حدث

بعد الباكوري.. المنع يطال مسؤولين جدد من مغادرة المغرب

الأسبوع. إسحاق الخاطبي

    يبدو أن العاصفة لم تهدأ بعد، فبعد أن منعت شرطة الحدود المغربية، مصطفى الباكوري، الأمين العام الأسبق لحزب الأصالة والمعاصرة، والمدير العام للوكالة المغربية للطاقة المستدامة من مغادرة التراب الوطني، توصلت “الأسبوع” بمعطيات جديدة تفيد منع مسؤولين آخرين من السفر، حيث يتعلق الأمر بكل من مديرة التطوير الاستراتيجي، و مدير التنمية، و رئيسة الموارد، و مدير العمليات، و كلهم كانوا يعملون بذات الوكالة التي كان يترأسها الباكوري.

و قد أكدت مصادرنا أن أسباب منع هؤلاء المسؤولين من مغادرة المغرب، هو راجع بالأساس إلى البحث القضائي المتعلق باختلالات التدبير و التسيير التي عرفتها الوكالة المغربية للطاقة المستدامة إبَّان كان الباكوري على رأسها.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى