عين على خبر

تأجيل ملف قاتل الطفل عدنان الى دجنبر المقبل

الأسبوع.

    أجلت غرفة الجنايات التابعة لمحكمة الاستئناف بطنجة ملف جريمة “الطفل عدنان” الى فاتح دجنبر المقبل، حتى يتسنى لدفاع المتهم الرئيسي المعين في إطار المساعدة القضائية من الهيئة، للإطلاع على الملف وترتيب أموره.

وتعرف القضية متابعة أربعة متهمين في حالة اعتقال، منهم المتهم الرئيسي المتابع بتهمة جناية القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد الذي سبقته جناية التغرير بقاصر، واستدراجه واحتجازه وهتك عرض قاصر يقل عن 18 سنة، بالعنف والاحتجاز المقرون بطلب فدية والتمثيل بجثة واخفائها وتلويثها ودفنها خفية”. بينما يتابع بقية المتهمين من اجل عدم التبليغ عن جناية رغم علمهم بذلك.

وكانت عناصر الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن طنجة، قد تمكنت يوم الجمعة 11 شتنبر الماضي من اعتقال شخص يبلغ من العمر 24 سنة، مستخدم في المنطقة الصناعية، للاشتباه في تورطه في ارتكاب جناية القتل العمد وهتك عرض طفل قاصر.

وخلفت هذه الجريمة استنكارا شعبيا كبيرا لدى الرأي العام، ونقاشا حادا في مواقع التواصل الاجتماعي، بين من يطالب بإعدام القاتل حتى يكون عبرة لكل مغتصبي الأطفال الصغار، وبين من يرى أن اعدامه خلاص له من سنوات السجن وتأنيب الضمير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى