أصداء من أزمور

“أصداء من أزمور” لعدد 20 إلى 26 يناير 2023

أصداء من أزمور

» هل هي عملية تفويت تذهب ضحيتها العشرات من دور الاصطياف التي كان المكتب الوطني للسكك الحديدية يستغلها في إطار عقد كراء مع جماعة الحوزية منذ سنة 1970 لفائدة مستخدميه لقضاء عطلة الصيف، واستغنى عنها بعدما قام ببناء منازل اصطياف فاخرة في ملكيته على شاطئ الحوزية لفائدة مستخدميه، حيث تشهد الدور القديمة التي أعيدت هذه الأيام لجماعة الحوزية، أكبر عملية استغلال، إذ يسكنها الغرباء طيلة أيام السنة عوض أن تتم إعادة تأهيل هذه الدور السياحية لفائدة المصطافين الذين يتوافدون على شاطئ الحوزية؟

__________________________

» متى تصنف مدينة أزمور كتراث عالمي لامادي، وقد رفع طلب بهذا الشأن إلى منظمة اليونيسكو، إذ أن مدنا أقل منها عمرانا وتاريخا وتأهيلا حظيت بهذا التصنيف؟ ولماذا لا تقام ندوات وأيام دراسية للتعريف بالمؤهلات الثقافية والتراثية والحضارية لأزمور التي لا زالت الروايات تتضارب عن أصل وتاريخ نشأتها، فمنها ما يفيد أن أزمور وجدت في القرن الخامس قبل الميلاد وسكنها اليونان والإغريق والبيزنطيون، والبرغواطيون الذين اتخذوها عاصمة لهم، والفينيقيون والرومان، إضافة إلى ملوك المرابطين والسعديين والعلويين، كما أن اسم أزمور أطلق على كثير من الشوارع والمنشآت العمرانية في العديد من العواصم العالمية، وخاصة في أمريكا الجنوبية، ونشرت كثير من الكتب عنها وعن تاريخها العريق؟

تتمة المقال بعد الإعلان

__________________________

» افتتح فضاء الذاكرة للمقاومة وجيش التحرير بساحة “أبراهام مولنيس” بالمدينة العتيقة لأزمور، وخصص به جناح لمعروضات لا علاقة لها بذاكرة المقاومة وجيش التحرير، ولا بالقيمة التاريخية والتراثية للمدينة، مثل عرض جهاز تلفاز معطل، وظهائر وأحكام تتعلق بنزاعات إرث خاصة ببعض المواطنين، وظهائر مقدمي ومحافظي بعض الأضرحة، وظهائر من أنعم عليهم بأوسمة عرفانا لخدمتهم في الوظيفة العمومية، وهذه الأمور لا علاقة لها بذاكرة المقاومة وجيش التحرير، إضافة لصور أشخاص عاديين(..).

__________________________

» لماذا غابت الأنشطة المدرسية الثقافية والفنية والرياضية لإبراز مواهب التلاميذ، إناثا وذكورا، في مختلف المجالات، حيث كانت الأنشطة المدرسية مشتلا للمواهب؟ وأين اختفت المباريات الثقافية فيما بين المؤسسات التعليمية، والتي كانت الحافز والمشجع لإبراز وتنمية مواهب الشباب في مختلف المجالات.. فكم من رواد الفن اليوم صقلوا موهبتهم في مختلف المجالات الفنية من خلال مشاركتهم في الأنشطة المدرسية، وعلى صعيد المؤسسات التعليمية في مدينتي الجديدة وأزمور؟

تتمة المقال بعد الإعلان
__________________________

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى