كواليس صحراوية

تأجيل صرف منح لضحايا البوليساريو

العيون. الأسبوع

    أجلت جبهة البوليساريو صرف تعويضات ضحايا انتهاكات حقوق الإنسان التي ارتكبتها ميليشياتها، وذلك إلى غاية نهاية مؤتمرها المقرر عقده في الفترة من 13 إلى 17 يناير 2023 في مخيم “الداخلة” بالجزائر.

وكان عدد من الضحايا المعنيين بهذه التعويضات، قد توجهوا إلى مخيمات تندوف عبر موريتانيا، من أجل وضع طلباتهم، غير أن الجبهة الانفصالية طالبتهم بالتسجيل في سجلاتها من أجل الحصول على بطاقة الهوية المفروضة على سكان المخيمات، ومن ثم التوقيع على المستندات الإدارية.

ومما لا شك فيه أن جبهة البوليساريو لم تطلق هذه العملية إلا بعد أن حصلت على دعم مالي كاف من الجزائر لتنفيذها، ومن جهة أخرى، فهي تسعى قبل كل شيء إلى عدم إعادة فتح جراح الماضي مع اقتراب مؤتمرها”.

تتمة المقال بعد الإعلان

يذكر أن إعلان إبراهيم غالي عن دفع التعويضات تزامن مع وجود رئيس المجلس الجزائري لحقوق الإنسان في مخيمات تندوف.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى