كواليس صحراوية

مهمة دبلوماسية لميارة في الصحراء

العيون. الأسبوع

    انخرط رئيس مجلس المستشارين، النعم ميارة، في دبلوماسية المؤسسة البرلمانية في قضية الصحراء، بعدما رافق رئيس مجلس الشيوخ البوروندي، سينزو هجيرا إيمانويل، للقيام بجولة بمدينة العيون حيث استقبل من طرف رئيس جماعة العيون، حمدي ولد الرشيد الذي يعتبر من شيوخ الصحراء وأعيانها، وتعرف على حقيقة الوضع الأمني وتشبث الصحراويين بخيار الحكم الذاتي، حيث أكد ولد الرشيد أن المنتخبين هم الممثلون الشرعيون للصحراويين، وتطرق لأهم المنجزات التنموية التي تزخر بها المدينة في مختلف مجالات الحياة، وكذا أهم المشاريع التي تم تشييدها، والطفرة النوعية التي حققتها المدينة بفضل سياسة الملك ورؤيته المتبصرة نحو رعاياه الأوفياء.

ومن جهته، أكد رئيس الوفد البوروندي، أن جمهورية بوروندي من بين الدول الإفريقية التي تملك تمثيلا دبلوماسيا لها في مدينة العيون، حيث تم افتتاح قنصلية عامة لها في شهر فبراير 2020، وهو ما يبرز قوة العلاقات بين البلدين، معبرا عن إعجابه بالتنمية التي حققتها المدينة والبنيات التحتية التي تزخر بها، مثمنا الجهود الحثيثة التي بذلت للرقي بحاضرة الأقاليم الجنوبية للمملكة.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى