عين على المجتمع

جريمة أخرى تهز مدينة أكادير بسبب خلاف حول 300 مليون

أكادير. الأسبوع

    قامت المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن أكادير بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، يوم أمس، باعتقال شخص مشتبه في ارتكابه جريمة نكراء تتعلق بالقتل العمد واخفاء معالم الجريمة، راح ضحيتها أحد المقاولين الشباب بالمدينة.

واهتزت مدينة أكادير بعد اكتشاف جثة متفحمة بشكل كامل بإحدى المناطق القروية القريبة من المدينة، حيث فتحت المصالح الأمنية تحقيقا ومكنت الخبرات الجينية من تشخيص هوية الضحية، واسفرت الأبحاث الميدانية المدعومة بالخبرات التقنية من تحديد هوية المشتبه في ارتكابه لهذه الجريمة.

وكشفت المعطيات أن سبب الجريمة يعود إلى خلاف حول مبلغ دين قدره 370 مليون كانت عبارة عن دين بذمة المشتبه به، تتعلق بمعاملة تجارية، مضيفة أن المشتبه فيه قام باستدراج الضحية إلى منطقة قروية “تماعيت” وعرضه لاعتداء جسدي وإزهاق روحه عن طريق الخنق بواسطة حبل مطاطي، قبل أن يقوم بحرق جثته باستعمال مادة سريعة الاشتعال.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى