ما خفي كان أعظم

“ما خفي” لعدد 28 أكتوبر إلى 03 نونبر 2022

ما خفي

» لا حديث في مدينة العيون إلا عن احتمال قيام الملك محمد السادس بزيارة للمنطقة بعد الزيارة الأولى سنة 2015، وقد يلقي خطاب المسيرة الخضراء يوم سادس نونبر 2022 من نفس المدينة، بعد أن عرفت جهتا العيون والداخلة افتتاح عشرات القنصليات الممثلة للدول الإفريقية والعربية التي تؤكد سيادة المغرب على صحرائه.

__________________________

» في إطار الاجتماعات العالية المستوى، يحل بالمغرب ثلاثة خبراء من الوكالة الدولية للطاقة الذرية، والهدف هو الوقوف على مدى استعداد المغرب لمواجهة أي “هجوم إشعاعي” على المملكة.

تتمة المقال بعد الإعلان

__________________________

» أكبر فضيحة تداولتها وسائل إعلام أمريكية وغربية، كانت خبرا عن المستشار البرلماني الحبيب بن طالب، المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، حول نفوذه ونفوذ أبنائه في البرلمان، حيث صرح لمستثمرين إسرائيليين أنه يستطيع أن يضمن مقعدا برلمانيا حتى لقطته الأليفة.

وقد تداولت الخبر صحف عريقة على غرار “نيويورك تايمز” و”بي بي سي” و”سي إن إن”.

__________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» قررت النقابة الوطنية للصحافة المغربية مقاطعة الفعاليات الاحتفالية بمناسبة اليوم الوطني للإعلام (15 نونبر)، وتحويله لمحطة نضالية، والانطلاق في التوقيع على عريضة للمطالبة بقوانين واضحة خالية من الالتباسات، ومنصفة للصحافيين، وتفعيل التحقيق في خلاصات المجلس الأعلى للحسابات حول الدعم، لمنع تحويله إلى ريع مقابل استدامة الهشاشة داخل المقاولة الإعلامية..

__________________________
» قالت مصادر إعلامية، أن المغرب يسعى إلى تنظيم مسيرة خضراء جديدة على غرار المسيرة الخضراء لسنة 1975، وأن ملف هذه المسيرة سيكون مطروحا على طاولة النقاش المغربي الإسباني خلال الأيام القادمة.

__________________________

» استجابت “اتصالات المغرب” للعقوبة التي فرضتها عليها الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، والمحددة في غرامة مالية قدرها 2.45 مليار درهم، بعدما توصلت بالإشعار الصادر في 22 يوليوز 2022، بشأن قرار لجنة تدبير الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات المتعلق بتصفية الغرامة المفروضة على “اتصالات المغرب” في إطار القرار الصادر في 17 يناير 2020، بشأن عروض التقسيم.

__________________________

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى