كواليس صحراوية

الدرك الملكي يفك لغز سرقة الإبل في العيون

الدشيرة. الأسبوع

    تمكنت التحقيقات الأولوية التي تقودها عناصر الدرك الملكي بالعيون، تحت إشراف الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالعيون، من فك لغز حير الكسابة والفلاحين بتوقيف مجموعة متخصصة في سرقة الإبل ونحرها وبيعها للعموم، روعت فلاحي وكسابة المنطقة، بعدما تم القبض على المشتبه فيهم وحجز سيارة ذات الدفع الرباعي وأدوات النحر المتكونة من سكاكين كبيرة الحجم و”ساطورين”.

هذه العملية جاءت بعد تقاطر عدة شكايات على مصالح الدرك الملكي بالعيون من طرف مجموعة من الكسابة، مفادها تعرض عدة رؤوس من الإبل للسرقة ونحرها بطريقة بشعة وبيعها في أسواق المدينة، فتجندت عناصر الدرك الملكي بالعيون وعناصر المركز القضائي ودرك بوكراع، وبمساعدة مجموعة من الكسابة، للبحث عن الجناة، حيث تم وضع حد لعمل هذه العصابة يوم السبت الماضي بمنطقة واد “إيتغي” التابع إداريا لجماعة الدشيرة إقليم العيون، حيث تم توقيف شخصين وفرار شخص ثالث.

وقامت عناصر الدرك الملكي بتوقيف عدد من المشتبه فيهم والذين لهم علاقة بالموضوع من بينهم جزارين بمدينة العيون بتهمة شراء المسروق ولا زالا في ذمة التحقيق تحت إشراف النيابة العامة، إذ تبين أن الموقوفين قاموا بعدد كبير من عمليات سرقة الإبل ونحرها، مما كبد فلاحي وكسابة المنطقة خسائر مادية كبيرة.

تتمة المقال بعد الإعلان

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى