أسرار العاصمة

“أسرار العاصمة” لعدد 07 إلى 13 أكتوبر 2022

أسرار العاصمة

» مأدبة الغذاء التي جمعت أطياف مجلس الجماعة قبل الدخول الجماعي بحر هذا الأسبوع، كانت نتيجة ما سبقها في الكواليس من اتصالات ومكالمات ووساطات للتمهيد إلى إبطال ما كان يبرمج لتفجير دورة أكتوبر(..)، مأدبة ينبغي أن تصير قاعدة في بيوت الرؤساء الثمانية قبل انعقاد دورات مجالسهم، للتنسيق واستباق الأزمات التي تدار في الخفاء، ولن تهدأ إلا بعد بزوغ التعديل الحكومي المنتظر، فما علاقة التعديل بالمجالس؟ لأن 3 من الرؤساء ينوون حجز مقاعدهم فيه.

__________________________

» منذ عقود أنشأت بلدية العاصمة الفرنسية باريس فندقا تقابله قاعة للإطعام في تراب مقاطعتها 15، وجعلتهما بمقابل رمزي خاص بالمرضى الوافدين على المدينة من الداخل والخارج، والموجهين من طرف أطبائهم بوصفات طبية لإجراء فحوصات أو تحليلات لدى مراكز أو عيادات صحية بعاصمة الأنوار.

تتمة المقال بعد الإعلان

وعندنا في عاصمة الأنوار، المرشحة للتربع سنة 2025 على عرش الصحة الإفريقية عندما تنتهي أشغال بناء أكبر مستشفى في القارة السمراء.. هل تفكر الجماعة في استنساخ مبادرة باريس؟

__________________________

» في العاصمة لجنة كبيرة تعنى بالسير الطرقي جد مؤثرة في القرارات التي تتخذها وتسهر على تطبيقها، سواء على هندسة علامات الجولان في الشوارع، أو على تنصيب الممرات والفواصل، ولحد الآن، لم تتطرق هذه اللجنة لإشكالية بروز نمط جديد في وسائل النقل: الدراجات الكهربائية، التي ينبغي تنظيمها من طرف الجماعة بتوصية من اللجنة المعنية، خصوصا بممرات خاصة بها وتحديد سرعتها وفرض تأمينها وخوذة سائقها.

__________________________

تتمة المقال بعد الإعلان

» سجل أحد المهندسين البلديين اسمه في تاريخ الرباط، وجعله خالدا عبر العصور بموقف عبر من خلاله عن غيرته على تراث العاصمة، عندما رفض تصميم عمارة كانت في ذلك الوقت (1930) قبالة قصر العدالة المميز بهندسته المغربية، ومع ذلك، وأمام نفوذ المالك، شيد البناء الذي أصبح فيما بعد فندقا ومقهى وتحول قصر العدالة إلى قبة البرلمان وإلى جهة تخضع لاحترازات أمنية خاصة، وفجأة تم إقفال أنشطة تلك البناية منذ 10 سنوات.. فهل لذلك علاقة بما ذكر؟ فالمهندس المعترض مرر تقريرا بتاريخ 12/7/1930 في الموضوع.

__________________________

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى