عين على حدث

وفاة طالب آخر في حريق الحي الجامعي بوجدة

الرباط. الأسبوع

    يسود استياء عارم في مواقع التواصل الاجتماعي بعد وفاة طالب ثاني متأثرا بالحروق التي تعرض لها، عقب اندلاع حريق في الحي الجامعي بمدينة وجدة.

وحسب السلطات فقد وقع الحريق بأحد أجنحة الحي الجامعي بجامعة محمد الأول، وقد تمكنت مصالح الوقاية المدنية من إخماد النيران، دون الكشف عن الأسباب التي تقف وراء إندلاع هذا الحريق بشكل كبير.

وقد تنوعت اصابات الطلبة، حيث تم نقل 24 طالبا إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي الفارابي بوجدة، بينما تم نقل اربعة آخرين إلى المستشفى الجامعي محمد السادس بنفس المدينة.

تتمة المقال بعد الإعلان

هذا، وتقدم عميد كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الأول بوجدة، بالتعزية إلى عائلة الطالب حمزة كمبري، بينما تواصل السلطات الأمنية التحقيق في الحادث.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى