عين على المجتمع

غياب العدالة المجالية يسرع بمقاطعة عملية التخييم

الرباط. الأسبوع

    قرر المكتب الجهوي للجامعة الوطنية للتخييم بجهة درعة تافيلالت، مقاطعة جميع أنشطة العرض الوطني للتخييم إلى غاية إيجاد حلول منصفة، منتقدا عملية تدبير وتوزيع مخصصات الجمعيات المحلية بالجهة، وغياب لمبدأ العدالة المجالية.

وعبر المكتب في بلاغه عن أسفه للتراجع غير المفهوم في عدد المستفيدين من العرض الوطني للتخييم، حيث إنتقل العدد صيف 2019 من 1400 الى 300 مستفيد فقط، في غياب تام لأي معايير بين الجهات. مطالبا بمبدأ العدالة المجالية وتكافؤ الفرص في الخدمات المقدمة بالقطاع وإعادة النظر في التوطين.

واستنكر ضعف التواصل بين مكونات الجامعة الوطنية والفروع والوزارة بخصوص مستجدات العرض عبر المنصة الرقمية، وسوء التواصل الذي حرم مجموعة من الجمعيات من إيداع طلباتها بعد أسابيع من التمديد.

وأشار إلى بعد الجهة عن مراكز التخييم الوطنية مما ينعكس سلبا على مشاركة أبناء الجهة نظرا للكلفة المرتفعة للتخييم، مما يفرض استكمال بناء الاوراش الخاصة بفضاءات التخييم بالجهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى