أسرار العاصمة

“أسرار العاصمة” لعدد 08 إلى 21 يوليوز 2022

أسرار العاصمة

» هل يكون عيد الأضحى في إطار “نستاهلو أحسن” كما وعدنا رؤساء العاصمة.. عيد اليتامى، والعاطلين، ونزلاء الخيريات والمراكز الاجتماعية والمستشفيات، وضيوفنا الأفارقة اللاجئين إلى “حرمة ضيافتنا”؟ فالرؤساء الحقيقيون لا تميزهم سيارات “جابها الله” ولا استقبالات أعضاء مجالسهم بالحلويات والعصائر والشاي على نفقة المحرومين من بهجة العيد، ولكن بالمواقف النبيلة في ظروف الشدة، وإسعاد غيرهم من المواطنين.

__________________________

» مرت 9 سنوات، وبالضبط في صيف 2013، على انسحاب حزب من تشكيلة الحكومة وعوضه الحزب الحاكم اليوم.. فهل يعيد التاريخ نفسه في هذا الصيف بعدما شاعت خلافاته الداخلية؟ ومن يكون الخلف المحتمل؟ ثم هل تعود الغرفة الثانية إلى أصلها برئاسة تنتمي إلى المعارضة؟ فلأول مرة يقودها في الوقت الحالي حزب حكومي.

________________________

» إذا تكرم رؤساء العاصمة بواجب تفقد نزلاء الخيريات ودور العجزة في العيد، فليتذكروا محن هذه الشريحة من بؤساء المجتمع التي تكابد وتقاسي من “فراغ” أفواههم من الأسنان مما يعذبهم في الأكل والنطق، إضافة إلى فقدانهم بالتدريج للبصر، وأمراض أخرى لا حصر لها، فإذا اهتم الرؤساء بهذا الوضع الاجتماعي، فسيكون أجرهم على الله وهم يعلمون بالملايير المخصصة لإنقاذ هؤلاء البؤساء من الحرمان و”الحكرة”.

________________________

» في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، تم تكريم رائد السيكولوجيا العلمية الأستاذ عبد الكريم بلحاج، مؤسس علم النفس الشغل بالمملكة المغربية، في حفل يليق بقامة هذا الرائد وفاء من المجتمع لعطاءاته المتعددة ولمركزه المتميز كأكاديمي في علوم السيكولوجيا المعاصرة. مثل هذا الحفل ينبغي دعمه من قبل رئيسة جماعة العاصمة الثقافية، بحضور باقي الرؤساء والبرلمانيين اللهم إلا إذا كانوا منشغلين بالعثور على أكباش العيد.

________________________

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى