عين على حدث

عمدة الرباط تصدر قرار بهدم مقهى “الفن السابع” وتشرد عشرات الأسر

الرباط. الأسبوع

    أصدرت عمدة جماعة الرباط قرارا يقضي بهدم مقهى الفن السابع بشارع علال بن عبد الله وسط العاصمة الرباط، وذلك بناء على محضر للسلطات، حيث اعتبر الكثير من المهتمين ان القرار غير منصف لانه سيقضي على فضاء ترفيهي ومعلمة ثقافية من أبرز الأماكن العمومية في العاصمة.

تتمة المقال بعد الإعلان

واعتبرت العمدة في قرارها ان البناية “مخالفة لتصميم التهيئة المخصصة لتجهيز عمومي، والمشيدة من طرف المستغل، داعية صاحب المقهى الى إزالة وضعية التهيئة الخفيفة القائمة بجزء من العقار”.

من جهته وجه مسير المقهى شكاية تظلم الى وزير الثقافة والتواصل، أنه بعد “مرور 25 سنة عمد بعض أفراد السلطة وبدون مبرر قانوني ودون اعتبار لمبدأ الشرعية الى اجباري على الاغلاق، وذلك بافتعال وقائع غير صحيحة، ومن دون الاكثرات بما يمليه واجب الحفاظ على مقومات الحق والقانون”.

تتمة المقال بعد الإعلان

كما راسل صاحب المقهى مدير المركز السينمائي يخبره فيها بتوقف نشاط المقهى وما أفرزه من مشاكل اقتصادية واجتماعية، وأضرار نفسية ومعنوية، في غياب اي اجراء من قبل الجمعية التابعة له والتي تستفيد شهريا من أزيد من 30 ألف درهم منذ عدة سنوات.

للإشارة فقد خرج العشرات من الفنانين المغاربة المعروفين في مواقع التواصل الاجتماعي، يطلبون حماية مقهى الفن السابع التي تعتبر فضاء ثقافيا وأدبيا يجمع بين الفنانين والأدباء والشعراء، ويعتبر الفضاء الوحيد الذي يحتضن العديد من الأنشطة الثقافية وبمثابة نادي للفنانين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى