عين على حدث

عدم وضوح موقف “جو بايدن” من الصحراء المغربية يدفع بوريطة لعقد أول تواصل مع لجنة أميركية بخصوص الصحراء

الأسبوع. زوجال بلقاسم

    أعلنت اللجنة الأميركية للشؤون العامة الإسرائيلية المعروفة اختصارا باسم “أيباك”، إجراء مباحثات مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة بخصوص ملف الصحراء.

وسيكون اللقاء المقرر في السادس من مايو المقبل، أول تواصل علني بين مسؤول مغربي رفيع المستوى، وجماعة ضغط في الولايات المتحدة.

ووفق مصادر إعلامية دولية فإن هذه الخطوة تأتي بعد تسجيل حالة من عدم الرضا في دوائر القرار بالمغرب، بعد فترة ضبابية تعيق استنتاج موقف واضح من إدارة الرئيس الأميركي “جو بايدن” تجاه ملف الصحراء المغربية.

وسبق أن اعترف الرئيس الأميركي السابق “دونالد ترامب”، في أواخر فترته الرئاسية بسيادة المغرب على الصحراء، تزامنا مع إعادة العلاقات بين المملكة وإسرائيل.

وتعتبر “أيباك” منظمة قوية وواسعة الانتشار في مراكز النفوذ بالولايات المتحدة، وتعتمد على شبكة علاقاتها الكبيرة مع أعضاء مجلس الشيوخ.

تعليق واحد

  1. ولماذا لاتقولون بأن آيباك هي منظمة يهودية صهيونية معادية لكل ماهو مسلم… وهي الداعم الأساسي للكيان الصهيوني بمئات المليارات للقضاء على الفلسطينيين وتشريد من تيقى منهم وتدمير المسجد الأقصى وبناء هبكلهم المزعوم مكانه؟!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى