عين على حدث

الأزمي يرفع طلب استقالة من رئاسة المجلس الوطني و الأمانة العامة للعدالة و التنمية

الأسبوع.

    قرر القيادي إدريس الأزمي تقديم استقالته من رئاسة المجلس الوطني والأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، مساء اليوم الجمعة ليؤكد ان الحزب يعيش أزمة داخلية بسبب خلافات داخلية حول عدة قضايا سياسية وإدارية.

وكشف الازمي عن اسباب استقالته من رئاسة المجلس الوطني، ومن عضوية الأمانة العامة والمتمثلة في وجود تباين في المواقف وغموض تعيشه القيادة، بالاضافة الى تهميش وإقصاء بقية الآراء المخالفة وعدم الاهتمام بنداءات المناضلين. معتبرا ان هناك انحرافا للحزب عن مرجعيته ومبادئه الأصلية التي تأسس عليها، الى جانب الوعود التي قدمها للمناضلين والناخبين.

ودعا الأزمي الأمانة العامة للبيجيدي لمراجعة مواقفها وتصحيح الطريق، والاستماع لأصوات الناخبين والعودة للمسار الصحيح للحزب الذي مكنه من احتلال الريادة وطنيا.

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى