عين على خبر

“الباييس” تؤكد وجود تعاون استخباراتي مع إسبانيا

      كشفت صحيفة “الباييس” الإسبانية عن أن “وكلاء المراقبة العامة للأراضي المغربية “DGST” والمخابرات الداخلية للمغرب يشاركون في المعركة ضد الإرهاب الجهادي في إسبانيا، واعترفت لأول مرة المصادر الرسمية الإسبانية أنهم يقومون بمهام جمع المعلومات وإحضار الإرهابيين”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “معظم الذين أدينوا واعتقلوا في إسبانيا من الجهاديين المغاربة 7 من أصل 13 شخصا، تم القبض عليهم يحملون الجنسية المغربية وماتوا في سوريا بعد انضمامهم لتنظيم “داعش” الإرهابي أو جبهة “النصرة”، موضحة أن “الشرطة الإسبانية قامت بعدة عمليات مكافحة الإرهاب، ولكن كانت تلك العمليات ترتكز في الفترة الأخيرة على ميدنتي سبتة ومليلية المحتلتين، حيث تم تفكيك خلايا الإرهابيين والقبض عليهم وإرسالهم إلى سوريا”، معتبرة أن “هذا لا يمكن تصوره قبل عامين فقط والآن يحدث بشكل متكرر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى