كواليس الأخبار

أخنوش يعول على لجنة وزارية لحل أزمة التعليم مع النقابات

الرباط. الأسبوع

    قام رئيس الحكومة عزيز أخنوش، بتعيين لجنة وزارية من أجل حل أزمة التعليم مع النقابات، وتسوية المشاكل المرتبطة بالنظام الأساسي لموظفي التربية الوطنية، والذي تسبب في احتقان اجتماعي كبير.

وتتكون اللجنة الوزارية من وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي، شكيب بنموسى، والوزير المنتدب المكلف بالمالية، فوزي لقجع، ووزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والشغل والكفاءات، يونس السكوري.

تتمة المقال تحت الإعلان

وقال مصطفى بايتاس، الناطق باسم الحكومة، أن الحكومة مستعدة للجلوس إلى طاولة الحوار ووقتما عبرت النقابات وكل المهتمين بهذا المجال عن رغبتهم في ذلك، حول مختلف القضايا التي تثير تخوفات رجال ونساء التعليم، وأكد أن “الحكومة تفتح الأبواب ومستعدة للحوار حالا، وبدون إبطاء، حول مختلف القضايا التي تثير تخوفات نساء ورجال التعليم”، مبرزا أنها “حريصة على أن يبقى الحوار مفتوحا مع مختلف الهيئات والنقابات التي تمثل رجال ونساء التعليم، لأن الغاية من ذلك تكمن في تجويد نص هذا النظام الأساسي وتبديد التخوفات وإيجاد أفق مشترك بين الحكومة ورجال ونساء التعليم من أجل حل الإشكاليات المطروحة وضمان عودة التلاميذ إلى أقسامهم”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى