الأسبوع الرياضي

رياضة | جماهير الوداد تنبه لضعف لياقة اللاعبين

الرباط. الأسبوع

 

    خلف المستوى الباهت لفريق الوداد البيضاوي خلال مقابلة ذهاب نصف نهائي دوري عصبة الأبطال الإفريقية، ضد فريق صان داونز الجنوب إفريقي، التي احتضنها مركب محمد الخامس يوم السبت الماضي، استياء العائلة الودادية التي أصبحت تشمئز من تصرفات بعض ركائز الفريق الأحمر، بعدما كانت تتغنى بها في الماضي القريب.

تتمة المقال تحت الإعلان

واعتبرت العائلة الودادية أن مشكل ضعف اللياقة البدنية بات أكبر عائق يواجه الفريق منذ مدة، قبل أن يفتضح بشكل لافت خلال مقابلة صان داونز، حيث ظهر اللاعبون وكأنهم يتجولون في الملعب طوال مجريات المباراة، في مقابل حضور بدني قوي للفريق الخصم، الذي استطاع لاعبوه فرض سيطرتهم بالكامل رغم طرد اثنين من أهم عناصر الفريق، بالإضافة إلى الحضور الرسمي لبعض اللاعبين رغم تراجع مستواهم.

وفي مقابل ذلك، بات المدرب سفين فاندنبروك، في وضع حرج مع جماهير النادي، بسبب استمرار إشراك لاعبين تهاوت أسهمهم بشكل لافت نتيجة تراجع أدائهم، أبرزهم نجم الفريق أيمن الحسوني، الذي تلاحقه انتقادات لاذعة منذ مدة، بعد المستوى المقلق الذي طبع أداءه منذ أسابيع، الأمر الذي لا يبشر بالخير لمكونات البيت الأحمر التي كانت تمني النفس بتكرار سيناريو الموسم المنصرم.

وتتساءل الجماهير الودادية الغاضبة من الرقم 10 في الوداد بخصوص قدرة المدرب على إجلاس المدلل الحسوني في دكة البدلاء، والاعتماد على لاعب آخر بمؤهلات عالية، عانى من التهميش بشكل كبير، لأنه يلعب في المركز نفسه الذي يشغله الحسوني، والحديث هنا عن إسماعيل المترجي، الذي برهن في مناسبات عدة أنه لاعب مهاري بوسعه تقديم الإضافة المرجوة.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى