كواليس صحراوية

تحركات تنظيمية جديدة لحزب الاتحاد الاشتراكي بالعيون

العيون. الأسبوع

    الاتحاديون قادمون للمشهد السياسي بالصحراء بعد غياب طال أمده، تلك هي مؤشرات تحركات الوافدين الجدد على الاتحاد الاشتراكي والذين منحوا للحزب تمثيليات في مجلسي النواب والمستشارين وبالمجلس البلدي للعيون والمجلس الإقليمي والغرف المهنية، وكان من الطبيعي أن تجدد الكتابة الجهوية لجهة العيون الساقية الحمراء هياكلها تنزيلا لقرار المكتب السياسي في اجتماعه الأخير الذي كلف عضو المكتب السياسي والمستشار البرلماني السالك الموساوي، بأول مهمة تنظيمية في ولايته الجديدة، حيث أشرف بعد نقاش جدي استحضر فيه الحاضرون تحديات العمل الحزبي بالجهة وما يتطلبه الوضع من جهود، (أشرف) على انتخاب مهندس الدولة ميارة الشيخ كاتبا جهويا للحزب بجهة العيون الساقية الحمراء، والذي أكد أنه سيكون كاتبا جهويا لجميع الاتحاديات والاتحاديين وسيعمل على إعادة التوهج لحزب عبد الرحيم بوعبيد، المتشبث بالدفاع عن الديمقراطية وحقوق الإنسان ووحدتنا الترابية.

وبانتخاب الشيخ ميارة كاتبا جهويا للاتحاد الاشتراكي بجهة العيون الساقية الحمراء والسمارة وبوجدور وطرفاية والعيون، يكون قطار الاتحاديين قد انطلق نحو التهييئ منذ الآن لكافة الاستحقاقات القادمة بعد الأولى التي بوأت حزب “الوردة” مكانة محترمة في إطار تحالفات سياسية مدروسة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى