كواليس صحراوية

موريتانيا أمام “خيار ثالث” في قضية الصحراء المغربية

العيون. الأسبوع

    أكد وفد حركة “صحراويون من أجل السلام”، خلال لقاءاته العديدة التي أجراها بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، أن لموريتانيا فرصة لممارسة الحياد الإيجابي في الصراع حول الصحراء المغربية، وذلك من خلال “حماية وتعزيز الخيار الثالث، الذي تجسده حركة صحراويون من أجل السلام، ونهجها المتمثل في التوصل لحل وسط مع المملكة المغربية”.

واستقبل وفد الحركة من طرف أحمد ولد داداه، زعيم تجمع القوى الديمقراطية وأحد قادة المعارضة، وهو شقيق مؤسس الجمهورية الموريتانية المختار ولد داداه، وجميل منصور زعيم تشكيل “تواصل”، أحد مكونات الائتلاف الذي يدعم الحكومة الحالية للرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني.

وأعربت كافة الشخصيات السياسية الموريتانية، عن تأييدها لحل سلمي لمشكل الصحراء المغربية، مؤكدين أن المنطقة تحتاج إلى إحلال السلام، الأمر الذي سيخدم المصالح العليا للشعبين الصحراوي والموريتاني، وكافة شعوب المغرب العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى