كواليس صحراوية

مغربية الصحراء.. رسالة أمراء قطر من بوجدور

بوجدور. الأسبوع

    على الرغم من أن دولة قطر لازالت لم تلتحق بالدول العربية والخليجية التي افتتحت قنصلياتها بالعيون والداخلة، مثل الإمارات والأردن والبحرين، إلا أن الحضور القطري الوازن بالصحراء المغربية يجسده عمق العلاقات التي تجمع الرباط بالدوحة، كان آخرها رسالة الشكر الموجهة من ملك البلاد إلى أمير قطر.

وبعد أن قضى أياما في صحراء إقليم بوجدور، عاد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، أمير قطر السابق، ووالد الأمير الحالي الشيخ تميم بن حمد، ونجله جوعان بن حمد، عاد إلى العاصمة القطرية الدوحة.

وقضى الأمير عطلته بمحمية جماعة الجريفة البعيدة عن مدينة بوجدور بحوالي 80 كيلومترا، لممارسة هواية الصيد بواسطة الصقور، وهي محمية الطيور التي أسسها الأمير جوعان لممارسة هواية الصيد بالصقور، وهي نفسها المحمية التي كان الأمير قد أتى في يناير الماضي إلى المغرب من أجل تدشينها لأول مرة، والتي تمتد على مساحة 80 كيلومترا، وليست هذه هي المرة الأولى التي يقضي فيها الأمير جوعان جزء من عطلته في المغرب، حيث تفضل رئيس بلدية بوجدور عبد العزيز أبا، باستضافته بإقامته الفاخرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى