كواليس الأخبار

بعد مغادرته للبام أبودرار يلتحق بالاتحاد الاشتراكي

الأسبوع.

    قرر محمد أبودرار الرئيس السابق لفريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، خوض الانتخابات التشريعية المقبلة بلون الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.

وإلتحق أبودرار بحزب الاتحاد الاشتراكي بعدما انضم بحزب الحركة الشعبية عقب طرده من البام، حيث وقعت خلافات مع أحد قيادات الحركة مما دفعه لتبديل وجهته صوب حزب الوردة.

ورحبت قيادة حزب الاتحاد الاشتراكي بإنضمام أبودرار للترشح كوكيل للائحة الحزب بجهة كلميم واد نون، لاسيما بعدما غادر القيادي عبد الوهاب بلفقيه حزب الاتحاد نحو الأصالة والمعاصرة.

تتمة المقال بعد الإعلان

وأكد أبودرار في تدوينة له بحسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي، ان انضمامه لحزب الاتحاد الاشتراكي بمثابة العودة الى البيت الأصلي، الذي ترعرع فيه منذ بداية مساره السياسي، معتبرا ان حزب الاتحاد مدرسة وطنية عريقة.

close

النشرة الإخبارية

اشترك الآن للتوصل كل مساء بأهم مقالات اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى