منوعات

منوعات | هيبة الملك الراحل الحسن الثاني كانت تخيف سميرة سعيد

    في أكثر من حوار، تحدثت الديفا سميرة سعيد عن علاقتها بالملك الراحل الحسن الثاني، ومؤخرا قالت أنها كانت حريصة على إرضائه بفنها وبالأعمال التي قدمتها، وذلك خلال حوار سابق مع الإعلامية المصرية وفاء الكيلاني، حين أكدت أن الملك الراحل كان يتمتع بحس فني رائع، وكان على دراية شاملة بالموسيقى وبالفن بصفة عامة، وتابعت قائلة: “كان مايسترو”.

وأوضحت سميرة، أنها كانت تهاب الملك، وكانت تخافه، مضيفة أن الملك الراحل كان فخورا بها وبالأعمال التي قدمتها قيد حياته، كما أنه كان يقارنها بالفنان المصري الراحل عبد الحليم حافظ.

تتمة المقال بعد الإعلان

وأشارت الديفا إلى أن الحسن الثاني وثق في موهبتها وشجعها على تقديم أعمال تليق بها، كما أنه دعمها في مسيرتها الفنية، وحرص على أن تكون من بين الفنانين العرب الأكثر تألقا بفنها.

تتمة المقال بعد الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى