جهات

من المسؤول عن حرمان دواوير باشتوكة أيت باها من الربط الكهربائي ؟

اشتوكة أيت باها – الأسبوع

    تعاني ساكنة عدد من الدواوير بجماعة وادي الصفا إقليم اشتوكة أيت باها (أدوز، أوسعود، أيت وكمار، تين داود، معمر، وتودوش، وإداومحند…)، جراء حرمانها من مشروع الربط الكهربائي أسوة ببقية الدواوير المستفيدة خلال السنوات الماضية.

وحسب مصادر محلية، فإن ساكنة هذه الدواوير تنتظر مشروع الربط بالكهرباء منذ أكثر من عشرين سنة دون الاستجابة لها، وتطالب بفتح تحقيق حول أسباب حرمانها من مشروع التمديدات الكهربائية أسوة بباقي الدواوير المحظوظة بجماعة وادي الصفا.

تتمة المقال تحت الإعلان

وتضيف نفس المصادر، أن مشروع الربط الكهربائي يعتبر مشكلا مستمرا في هذه الجماعة، خاصة في منطقة أيت حمو وازدو وتومشغال والخربة، والتي تتضمن كثافة سكانية مهمة، وغيرها من الدواوير التي تفتقر إلى ربط منازلها بالكهرباء بسبب حسابات سياسية.

وقد سبق أن تقدمت عدة جمعيات محلية بجماعة وادي الصفا، بمراسلات إلى الجهات الوصية، منتقدة غياب الشفافية والوضوح لدى المنتخبين والمجلس المحلي بخصوص تنزيل مشروع التمديدات الكهربائية، وإخفاء لائحة المستهدفين في عملية التمديدات الكهربائية، خصوصا بعدما استفادت منها العشرات من الضيعات والمشاريع الخاصة.

وتطالب الساكنة المتضررة، السلطات المحلية، بتكوين لجنة تقوم بتتبع ومراقبة أشغال التمديد والتقوية الكهربائية التي سيتم تمويلها من طرف مصالح وزارة الداخلية والتي أشرت عليها السلطات الإقليمية من أجل ضمان وصولها إلى مستحقيها، ومنع تحويلها إلى أصحاب المشاريع والضيعات الفلاحية.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى