جهات

مطالب بتوفير التجهيزات والموارد البشرية لمفوضيات الأمن بإنزكان

إنزكان – الأسبوع

 

    تعرف بعض مفوضيات الشرطة بعمالة إنزكان أيت ملول خصاصا كبيرا في الموارد البشرية والتقنية واللوجستيكية، الشيء الذي يؤثر على مردودية الخدمات الأمنية والإدارية المقدمة للمواطنين، بالإضافة إلى وجود خصاص في الدوريات الأمنية على مستوى المدينتين.

تتمة المقال تحت الإعلان

في هذا الإطار، وجه البرلماني إسماعيل الزيتوني، سؤالا كتابيا إلى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، قصد تعزيز بعض مفوضيات الشرطة بعمالة إنزكان أيت ملول بالإمكانيات البشرية واللوجستية، مشيرا إلى أن بعض مفوضيات الشرطة في مدن وأقاليم المملكة، وخاصة في عمالة إنزكان أيت ملول، تعاني من نقص في الإمكانيات البشرية واللوجستيكية، موضحا أن هذا النقص يؤثر على قدرة المفوضيات على مواكبة حجم التدخلات الأمنية وتعزيز المنظومة الأمنية بما يتماشى مع الارتفاع المتزايد في النمو الديموغرافي الذي تشهده معظم الأحياء السكنية في المنطقة، مطالبا بتعزيز القدرات الأمنية لتتوافق مع الاحتياجات المتزايدة لساكنة عمالة إنزكان أيت ملول.

وتساءل ذات البرلماني عن الإجراءات والتدابير التي تعتزم الوزارة اتخاذها لمعالجة هذا النقص، بهدف تمكين مفوضيات الشرطة في عمالة إنزكان أيت ملول من الإمكانيات الضرورية لأداء مهامها بكفاءة وفعالية.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى