ثقافة و منوعات

منوعات | سميرة سعيد: “الذكاء الاصطناعي نعمة ونقمة.. من اللازم تقبله”

    صرحت “الديفا” سميرة سعيد بمناسبة تواجدها بالمغرب، أنها تفتخر بمغربيتها على غرار جميع المغاربة، لهذا فهي تفكر في إنشاء أكاديمية فنية خاصة بالرباط من أجل مشاركة خبرتها الفنية، لكنها تحتاج بعض الإجراءات من أجل تنفيذها.

وعن رأيها في موجة الذكاء الاصطناعي التي تغزو العالم، خصوصا عالم الفن والغناء، أبرزت سميرة سعيد أنه موضوع شائك جدا يمكن في المستقبل أن يستولي على أغاني لأصحابها ويستعملها في أشياء في غير محلها، موضحة أنه “نعمة ونقمة.. فهذا التطور والحداثة ستكون لهما تطورات أكبر في الحياة الفنية من اللازم تقبلها”.

وفي ذات السياق، أوضحت سميرة أن الأغنية المغربية عرفت خلال السنوات العشر الأخيرة نقلة كبيرة على مستوى العالم العربي، وحصل تطور في آلياتها وانتشارها عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقارنة مع جيلها، حيث كانت فقط الإذاعة والتلفزيون، وكانت الأغنية مقتصرة على الأغنية المغربية الكلاسيكية، مضيفة أن هناك تطورا كبيرا في صناعة الأغاني المغربية وفي الأصوات المغربية، ولدينا مطربين ومطربات على مستوى جيد جدا..”.

تتمة المقال تحت الإعلان

وعن ذكرياتها مع الملك الراحل الحسن الثاني، أشارت “الديفا” إلى أنها دخلت القصر الملكي في عمر 12 سنة وغنت أمام الحسن الثاني لأم كلثوم ونجاة الصغيرة، قائلة: “كان رحمه الله فنانا ذا حس فني كبير، يراعي كل الفنانين ويدعمهم ويحبهم”، مضيفة أنه طلب منها خلال حضور الرئيس المصري الراحل أنور السادات، تحضير أغنيتين فرنسيتين، لأنه رأى أنها تملك ثقافة الشرقي والغربي، كما طلب منها غناء الملحون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى