كواليس الأخبار

القضاء يحيي الصراع الانتخابي في دائرة العثماني وبنسعيد

الرباط – الأسبوع

    أصدرت المحكمة الدستورية قرارا بتجريد عبد الرحيم واسلم، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، من مقعده بمجلس النواب الفائز بالعاصمة الرباط، داعية إلى إجراء انتخابات جزئية لشغل المقعد الشاغر طبقا لأحكام البند 5 من المادة 91 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

واستندت المحكمة الدستورية في قرارها إلى الحكم الصادر عن محكمة النقض الرافض لطلب البرلماني بنقض الحكم الصادر في حقه، حيث أدين من أجل جنحة عدم توفير مؤونة شيك عند تقديمه للأداء بثمانية أشهر حبسا موقوف التنفيذ وبغرامة نافذة قدرها 100 ألف درهم.

تتمة المقال تحت الإعلان

وحصل عبد الرحيم واسلم على مقعده البرلماني بدائرة المحيط بالرباط، بعد تفوقه على سعد الدين العثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية آنذاك، ونبيل بنعبد الله الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، وإسحاق شارية الذي يرأس الحزب المغربي الحر، والمهدي بنسعيد الوزير الحالي عن حزب الأصالة والمعاصرة، وغيرهم.

وينص القانون التنظيمي لمجلس النواب في المادة 11، على تجريد كل نائب برلماني من منصبه في حالة صدور إدانة قضائية ضده بعد الانتخاب.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى