ثقافة و منوعات

ثقافة | مراكش تعيش على إيقاعات الفنون الشعبية

بمشاركة أزيد من 600 فنان..

    تحتضن مدينة مراكش فعاليات الدورة 53 من المهرجان الوطني للفنون الشعبية، وذلك خلال الفترة الممتدة من 4 إلى 8 يوليوز 2024، بشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل.

وكشفت جمعية الأطلس الكبير، المنظمة لهذا الحدث الفني الكبير، أنه من المنتظر مشاركة أكثر من 600 فنان وفنانة يمثلون مختلف مناطق المملكة بإبداعاتها المتنوعة والخصبة.

وتشهد دورة هذه السنة المنظمة تحت شعار: “الإيقاعات والرموز الخالدة”، أنشطة متنوعة، من أبرزها كرنفال حفل الافتتاح، الذي سيجوب مختلف وأهم شوارع المدينة الحمراء، وهي مناسبة لساكنة المدينة وزوارها وسياحها من داخل وخارج الوطن، لاكتشاف سحر الإيقاعات التراثية المغربية الخالدة، كما ستعرف سهرات متنوعة في عدد من الفضاءات التراثية الشهيرة، تقدم للجمهور فيضا من الرقصات التي تمزج بين الأسطورة والواقع، واللوحات الموسيقية التي تشكل تنوعا وخصوبة في الموروث الموسيقي المغربي الأصيل.

تتمة المقال تحت الإعلان

واختارت إدارة المهرجان شعار الدورة تعزيزا للروابط التاريخية والحضارية للفنون الشعبية المغربية الأصيلة، التي تشكل مرآة حقيقية لفن عريق، تتجانس فيه الرقصات الجميلة، وتتناسق فيها الأزياء والمواويل، ومختلف الأشكال التعبيرية والثقافية العريقة.

للإشارة، تعرف نسخة هذه السنة كذلك تكريمات ومعارض ولقاءات مفتوحة في صورة فنية، ومشاهد أسطورية تلتحم فيها المواويل، وتصدح بها الحناجر بلغات ولكنات مختلفة، وهي تحكي قصصا مغرية على شكل أغنيات خالدات، تبرز جوهر التراث المغربي العميق، وروح الهوية الوطنية الثمينة.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى