الأسبوع الرياضي

رياضة | خطة المغرب لإنجاح مونديال 2030

الرباط – الأسبوع

    تواجه المغرب تحديات من الجانب الإسباني فيما يخص استضافة المباراة النهائية، بملعب الدار البيضاء الكبير، الذي يوصف بـ”ويمبلي إفريقيا”، وهذه المباراة تعتبر نقطة خلاف رئيسية، حيث يسعى الإسبان لاستضافة المباراة النهائية أيضا، ومن المتوقع أن يُحسم هذا الموضوع في اجتماع موسع وعالي المستوى بين المسؤولين من كلا البلدين، خاصة بعد تراجع البرتغال عن المنافسة على استضافة النهائي.

من جهة أخرى، نجحت خمسة ملاعب مغربية في الحصول على الموافقة لاحتضان مباريات كأس العالم 2030، والتي ستقام بتنظيم مشترك بين المغرب وإسبانيا والبرتغال، هذا الإنجاز جاء بعد اجتماعات مكثفة للجنة المكلفة بإعداد ملف الترشح، والتي ستقدمه للاتحاد الدولي لكرة القدم في الصيف المقبل، بينما تحصلت إسبانيا على حصة الأسد بالموافقة على عشرة ملاعب لاستضافة المباريات، بينما اكتفت البرتغال بثلاثة ملاعب فقط.

تتمة المقال تحت الإعلان

المغرب، وعلى الرغم من تأمينه خمسة ملاعب، لا يزال يسعى إلى زيادة هذا العدد لضمان تمثيل أكبر في استضافة هذا الحدث الرياضي العالمي.

في خطوة مفاجئة، طالب الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم “الفيفا”، بمنح بلاده حق استضافة مباريات ضمن دور المجموعات بدلا من الاكتفاء بمباراة واحدة في البطولة، هذا الطلب يأتي ضمن الاحتفالات بالذكرى المائوية لكأس العالم، التي انطلقت لأول مرة في الأوروغواي قبل 100 سنة، إلا أن التوقعات تشير إلى رفض “الفيفا” لهذا الطلب، حيث أن التنظيم الثلاثي بين المغرب وإسبانيا والبرتغال تم اعتماده بشكل نهائي، مع تخصيص مباراة واحدة فقط لكل من الأرجنتين، والباراغواي، والأوروغواي.

ويعمل المغرب بجدية على تطوير وتحسين بنيته التحتية الرياضية لتكون على أتم الاستعداد لاستضافة هذا الحدث الكبير، ويعتبر تأمين خمسة ملاعب خطوة هامة في هذا الاتجاه، ويسعى البلد لزيادة هذا العدد بالتفاوض مع “الفيفا” والجهات المنظمة، بفضل التخطيط الجيد والإصرار على استضافة أكبر عدد ممكن من المباريات، ليبقى التحدي الأكبر هو تأمين استضافة المباراة النهائية، وهو ما ستكشف عنه الاجتماعات المقبلة مع الشركاء الإسبان والبرتغاليين.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى