ثقافة و منوعات

منوعات | طبيبة مغربية تخلد ذكرى العندليب الأسمر في كتاب

    احتفالا بذكرى ميلاد علَم الموسيقى العربية المشرقية العندليب الأسمر، أصدرت الطبيبة المغربية أمال بورقية، رئيسة “أكاديمية حليم” التي أُسست قبل سنتين بالبيضاء لحفظ رصيد الراحل عبد الحليم حافظ الإبداعي ونقل المعرفة حوله بالنقاش الثقافي واللقاء بين محبي فنه، كتابا يحمل عنوان: “رحلة مع أيقونة الفن عبد الحليم حافظ”.

ويتعمق هذا المنشور الجديد فيما يتجاوز مجرد سيرته ليصل إلى “شخصية عبد الحليم حافظ الإنسان الحالم والحساس، الذي واجه تحديات الحياة بأذرع مفتوحة، وحول آلامه إلى حس ساحر مس قلوب الملايين”، حيث أن هذا الإصدار الجديد “ليس مجرد كتاب، بل لوحة فنية مرسومة بفرشاة المشاعر، رحلة عبر زمن الموسيقى العربية تنقلنا إلى أعماق الإنسانية الاستثنائية، وتضيء جوانب خفية من حياة أسطورة فنية غير مسبوقة”.

وقد جاء هذا المنشور الجديد إحياء لذكرى ميلاد عبد الحليم، المتزامنة مع “اليوم العالمي للموسيقى”، من أجل “إثراء النفس، وإنعاش الذاكرة، وتخليد إرث فني خالد”.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى