كواليس الأخبار

برلمانية تتهم الحكومة بعدم تنفيذ التوجيهات الملكية

الرباط – الأسبوع

    اعتبرت الباتول أبلاضي، عن المجموعة النيابية للعدالة والتنمية بمجلس النواب، أن مؤشر الثقة خلال مرحلة “كوفيد” كان لا بأس به، لكن منذ مجيء هذه الحكومة صار في تدني مستمر، وقالت أن هذا التدني في الثقة يعود إلى حجم الإخفاقات الحكومية وفشلها في ضمان الكرامة للأسر المغربية بعد مرور نصف ولايتها، مضيفة أن 71 في المائة من المغاربة فقدوا الثقة في الحكومة بعد تراجع الوضع المعيشي لـ 87 في المائة من الأسر، وانخفاض 3.2 مليون أسرة تحت عتبة الفقر، وارتفاع معدل البطالة إلى 13.7 في المائة وفقدان الثقة في المدرسة العمومية والمستشفى.

واتهمت أبلاضي الحكومة بعدم تنفيذ التوجيهات الملكية والالتزامات الواردة في البرنامج الحكومي، والتي كان من المفترض أن ترفع مليون أسرة من دائرة الفقر والهشاشة.

تتمة المقال تحت الإعلان

وتساءلت نفس النائبة عن كيفية استعادة الثقة في ظل حرمان 7 ملايين مواطن من التغطية الصحية، وإقصاء ملايين المغاربة من الدعم الاجتماعي، وتراجع البلاد بنسبة 53 في المائة في قدرتها على جذب الاستثمارات الخارجية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى