جهات

رئيس جماعة الخميسات يختار سياسة المهرجانات

الخميسات – الأسبوع

    انتقدت فعاليات محلية في مدينة الخميسات قيام رئيس الجماعة حسن ميسور، بتنظيم مهرجان فني في المدينة، وتخصيص ميزانية خاصة للمجال الفني والثقافي تفوق ميزانية التنمية وإصلاح البينات التحتية والطرقات المتدهورة.

ففي الوقت الذي تعاني فيه مدينة الخميسات من ضعف البنية التحتية والطرقات، وقلة الإنارة العمومية وغياب المشاريع الاقتصادية والتنموية، تسعى الجماعة إلى احتضان مهرجان غنائي في الأيام القادمة بتمويل مالي مهم، لاستقطاب الفنانين وصرف أموال المال العام عليهم.

تتمة المقال تحت الإعلان

وقد ترأس رئيس الجماعة اجتماعا لوضع برنامج المهرجان الفني الذي تعارضه معظم فعاليات المدينة، لكونه يهدف للغناء بدعوى الاهتمام بالجانب الثقافي في الوقت الذي يتم إهمال العديد من الأنشطة الثقافية الحقيقية، مثل المسرح، والشعر، والرسم، وتهميش الجمعيات الثقافية التي تقدم أنشطة فنية وثقافية محلية لفائدة الأطفال في الأحياء ودور الشباب.

ويرى العديد من الفاعلين المحليين أن تنظيم المهرجان ليس مناسبا، خاصة وأن المدينة تعيش على وقع الفشل في التدبير المحلي على جميع المستويات من قبل مسؤولي المجلس الجماعي على مستوى الأحياء والطرقات والمساحات الخضراء وتدبير الحدائق والمراحيض العمومية وغيرها من المرافق الضرورية.

والملاحظ أن جماعة الخميسات تصر على تنظيم هذا المهرجان في الوقت الذي تطالب فيه فعاليات مدنية ببناء نواة جامعية لفائدة أبناء الإقليم، الذين يرحلون إلى القنيطرة والرباط بحثا عن السكن الجامعي لاستكمال التعليم العالي، حيث كان من المفروض على مسؤول الجماعة أن يساهم في بناء مؤسسة جامعية لتقديم المنفعة العامة للطلبة عوض صرف الأموال على الغناء والرقص.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى