كواليس الأخبار

منيب تتساءل عن مصير 113 مليارا من الأموال المنهوبة

الرباط – الأسبوع

    اعتبرت نبيلة منيب، النائبة البرلمانية عن الحزب الاشتراكي الموحد، أن الحفاظ على التوازنات المالية وديمومة الاستفادة من التغطية الصحية لا يجب أن يتم على حساب جيوب الفقراء الذين يعانون من أمراض مزمنة.

وأكدت منيب على ضرورة توفير مخطط شامل للتغطية الصحية وليس فقط التركيز على تكلفة الأمراض المزمنة، ووضع حد للإنتاجية المفرطة والمبيدات السامة ومحاربة التلوث، مطالبة بتأهيل صناديق التغطية الصحية وتصحيح أوضاعها قبل إعداد قانون يهدف إلى دمج صندوق “الكنوبس” مع صندوق الضمان الاجتماعي.

تتمة المقال تحت الإعلان

وتطرقت منيب لموضوع الأموال المنهوبة من هذه الصناديق، والتي فاقت 113 مليار درهم، متسائلة: أين ذهبت؟ وكيف يمكن ضمان استدامة تمويل مشروع التغطية الصحية مستقبلا؟ وهل بنك المعلومات الخاص بالتغطية الصحية والحماية الاجتماعية ككل هو للدعم أم للتحكم في الرقاب؟

وانتقدت نبيلة منيب طريقة تدبير الدعم عبر تمكين الجماعات والإدارات العمومية من التحقق قبل الاستفادة منه، وذلك خلال مناقشة مشروع قانون نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض الخاص بالأشخاص القادرين على تحمل واجبات الاشتراك.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى