جهات

المعبر الحدودي “بني أنصار” يتجهز لاستقبال مغاربة مليلية

الأسبوع – زجال بلقاسم

    تشهد المنطقة الحدودية بني أنصار إصلاحات على مستوى البنى التحتية وإعادة إحيائها من جديد استعدادا لاستقبال مغاربة الخارج بمن فيهم القاطنون بمدينة مليلية المحتلة، لتجاوز الإشكالات التي عانى منها بعضهم في السنوات الأخيرة.

وشهد المعبر الحدودي إصلاح الحفر المنتشرة في طرق المدينة جراء الأشغال التي كانت إحدى شركات تقوية شبكة الماء الصالح للشرب قد باشرتها، كما ستشمل الإصلاحات الإنارة العمومية وإنشاء عدد مهم من المناطق الخضراء، بالإضافة إلى إعداد شاطئ “بوقانة” وتنقية الرمال من الشوائب وتوفير جميع الخدمات المرتبطة بموسم الاصطياف، لاستقبال أكثر من مليون ونصف مصطاف في الشهرين القادمين.

تتمة المقال تحت الإعلان

ووفق ما ذكره بعض النشطاء من مدينة بني أنصار، فإن هذه الإصلاحات لن تتوقف حتى تتم إعادة رونق وجمال المدينة رغم شح الموارد المالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى