ثقافة و منوعات

منوعات | توظيف التقاليد المغربية فنيا “يخاصم” الفنانين

    شاهدنا في الآونة الأخيرة العديد من الأعمال الفنية لفنانين أدمجوا التراث المغربي في أغانيهم، الأمر الذي تسبب في خلافات بين البعض منهم حول توظيف التراث المغربي.

أولى الفنانات التي خرجت عن صمتها، منال بنشليخة، التي اشتهرت بتضمين التقاليد المغربية في أعمالها، قائلة في معرض ردها عن إحدى المتتبعات، أنها السباقة إلى إدخال التقاليد المغربية في أعمالها وأن العديد من الفنانات يحاولن تقليدها، وكذلك الاشتغال مع فريق عملها، وجاء هذا الرد تزامنا مع إطلاق نجمة بوليوود، نورا فتحي، لأغنيتها الجديدة “نورا” التي اعتمدت فيها على التراث الأمازيغي، مما جر على بنشليخة العديد من الانتقادات السلبية، حيث أكد المتتبعون أن التراث المغربي ملك للجميع.

وفي ذات السياق، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعض الفيديوهات لبعض الفنانين الذين كانوا سباقين إلى اعتماد الزي التقليدي المغربي في أغانيهم، أولهم سعد لمجرد، وسلمى رشيد وغيرهما.. مما أثار التساؤل حول أحقية الفنان في استعمال وتوظيف التقاليد المغربية بكل تفاصيلها في الأعمال الفنية.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى