كواليس الأخبار

خطير.. نقابة تتهم أخنوش بالتسبب في فقدان السيادة الغذائية للمغرب

الرباط – الأسبوع

    أكد المجلس الوطني للجامعة المغربية للفلاحة، أن عزيز أخنوش رئيس الحكومة الحالي ووزير الفلاحة السابق، يتحمل مسؤولية التسبب في فقدان المغرب لسيادته الغذائية.

وقالت الجامعة المغربية للفلاحة، المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل، في بيان لها، أن “السياسة الفلاحية المتبعة في المغرب منذ أكثر من عقد ونصف، فشلت وتسببت في فقدان السيادة الغذائية للبلد، واستنزاف الفرشة المائية بسبب تكثيف الزراعات المستنزفة للماء”، وانتقدت “التطبيع الفلاحي مع الكيان الصهيوني الذي تغلغل في القطاع الفلاحي انطلاقا من استغلال الضيعات الفلاحية واستنزاف الفرشة المائية، إلى الهيمنة على تسويق البذور ومعدات السقي”. ورفضت نفس النقابة إقصاءها من الحوار القطاعي من قبل وزارة الفلاحة والصيد البحري، معبرة عن دعمها للملفات المطلبية الخاصة بفئات التقنيين والمتصرفين والمهندسين، ومواصلة الدفاع عن حقوق الشغيلة الفلاحية وفق منهجية تعيد للعمل النقابي ثقته وبريقه، داعية مناضليها إلى التعبئة واليقظة من أجل تحصين المكتسبات وجلب الحقوق المشروعة، كما دعت وزير الفلاحة إلى الشروع في تعديل القوانين الأساسية الخاصة بالمكاتب الجهوية للاستثمار الفلاحي والمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الفلاحية، والتي لم تعد تستجيب لطموحات مستخدميها، واستنكرت موجة غلاء المنتجات الغذائية والمحروقات وغاز البوطان، والتي أجهزت على القدرة الشرائية للمغاربة.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى