كواليس الأخبار

الجيش الملكي يكشف لأول مرة عن تقنيات للقتال في الأنفاق

الرباط – الأسبوع

    لأول مرة يعلن الجيش الملكي المغربي عن امتلاكه لتقنيات وقوات خاصة للقتال في الأنفاق تحت الأرض، ونشرت صفحة “فايسبوكية” مهتمة بأخبار الجيش صورا لتدريبات يخضع لها أفراد الوحدات الجديدة، والتي تركز على مهارات القتال في الأماكن الضيقة، والتعامل مع المتفجرات.

وأوضحت الصفحة، أن إنشاء الجيش المغربي لهذه الوحدات، يأتي استجابة للتطورات المتسارعة في أساليب القتال، حيث باتت حرب الأنفاق تشكل مشكلة عويصة حتى على أقوى الجيوش في العالم.

تتمة المقال تحت الإعلان

وإلى جانب التدريبات المكثفة، قام الجيش المغربي بتزويد هذه الوحدات بمعدات حديثة مخصصة للقتال تحت الأرض، أبرزها الروبوت المسير MTGR، الإسرائيلي الصنع، والذي يتميز بقدرته على اكتشاف الأنفاق بدقة عالية وتحديد الأهداف والتهديدات المحتملة بداخلها.

وكشف الجيش المغربي النقاب عن قدرات الروبوت MTGR لأول مرة خلال فعاليات تمرين عملياتي متقدم في مركز تكوين القوات الخاصة بتفنيت، حيث أظهر الروبوت كفاءته في رصد الأنفاق وتحديد مواقعها بدقة، مما يمهد الطريق لشن هجمات استباقية ضد الجماعات التي قد تستخدمها كملجأ.

وباتت حرب الأنفاق، خاصة تلك التي تم تطويرها في قطاع غزة، تُمثل تحديا كبيرا حتى للجيوش الأكثر قوة في العالم، حيث تُستخدم هذه الأنفاق، التي يُشار إليها أحيانا باسم “مدينة كاملة تحت الأرض”، لأغراض متعددة، مثل الاتصالات، وإخفاء الأسلحة والذخيرة، وحماية المقاتلين.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى