كواليس الأخبار

مشادات كلامية بين وهبي والعمود

الرباط – الأسبوع

    وقعت مشادات كلامية بين الوزير عبد اللطيف وهبي والنائب البرلماني لحسن العمود، خلال مناقشة قانون المسطرة المدنية، بخصوص المادة 238، التي تنص على متابعة المحامي إذا قدم تصريحات كاذبة بخصوص حيازته للوثائق الأصلية المقدمة موضوع التقاضي دون أن تكون بين يديه.

ورفض النائب البرلماني العمود كلام الوزير بخصوص متابعة المحامي قضائيا، مبرزا أن الأصل هو حسن النية والمحامي الذي لم يدلِ بأصل الوثيقة لماذا سنصل به للمتابعة الجنائية، إذ يمكن اعتبار ذلك تقاضيا بسوء نية ويتم تطبيق غرامة، ثم من سيقول بأن الموكل سيأتي بأصل الوثيقة رغم أنه التزم بذلك.

تتمة المقال تحت الإعلان

وأوضح النائب، أن الخطأ قد يحصل ولا يمكن متابعة المحامي إذا لم يقدم أصل الوثيقة، لأن الأصل في ذلك هو حسن النية، مشيرا إلى أن هناك حالات تتعلق بالموكل الذي يعد محاميه بتقديم أصل الوثيقة ولم يلتزم بذلك، ما سيجعل المحامي يتحمل المسؤولية في هذه الحالة.

من جانبه، اعتبر وهبي في رده، أن المطلوب هو أن يكشف المحامي عن الوثيقة التي أدلى بها عبر نسخة إلكترونية، لأن في ذلك حماية له.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى