جهات

هل تطيح تحقيقات الفرقة الوطنية بمجلس سيدي بنور ؟

سيدي بنور – الأسبوع

    تواصل الفرقة الوطنية للشرطة القضائية البحث في ملف الاختلالات التي عرفتها جماعة بني هلال بإقليم سيدي بنور، بعدما استمعت إلى منتخبين من بينهم رئيس المجلس، منذ شهر نونبر الماضي.

وقامت الشرطة القضائية بزيارة ميدانية إلى مقر الجماعة للتحقيق في المشاريع التي يتضمنها تقرير المفتشية العامة لوزارة الداخلية بخصوص الشؤون الإدارية والمالية، وذلك بناء على تعليمات الوكيل العام للملك بمحكمة الدار البيضاء، الذي توصل بمذكرة من رئاسة النيابة العامة بهذا الخصوص.

تتمة المقال تحت الإعلان

ومن بين الملفات التي تحقق فيها الشرطة القضائية، اتفاقية الشراكة بين الجماعة والمكتب الوطني للماء الصالح للشرب، وهو المشروع الذي تعثر ولم ينجز منه سوى 80 في المائة سنة 2017، مما دفع السكان للجوء إلى وزارة الداخلية للقيام بالافتحاص، كما وقف التقرير على اختلالات تتعلق بتدبير الصفقات العمومية بعد إقصاء مقاولات ومنح المشاريع لمقاولات مراجعها التقنية غير كافية.

كما رصدت التقارير وجود اختلالات في تدبير سندات الطلب لشركات بعينها، والإشهاد على تنفيذ الخدمة قبل الالتزام بالنفقات وقبل الإنجاز الفعلي لها، وعدم تطبيق الغرامات في حق المقاولات التي لا تحترم التزاماتها التعاقدية، وظهور عيوب في الأشغال المنجزة والمستلمة.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى