كواليس الأخبار

“ماء الموت” يحصد أرواح الشباب

الرباط – الأسبوع

    لازالت حصيلة ضحايا فاجعة مادة “الايثانول” في ارتفاع في ظل تواجد عشرات الضحايا في مستشفى الادريسي في القنيطرة، وخضوع العديد منهم للعناية الطبية بسبب حالات التسمم الخطيرة التي تعرضوا لها، وأمام تضارب الارقام حول عدد الوفيات بين 8 و12 شخصا لازالت السلطات وعناصر الدرك الملكي تجري تحقيقاتها في الفاجعة تحت إشراف النيابة العامة.

وقد كشفت وزارة الصحة والحماية الاجتماعية عن وفاة 8 أشخاص من بين 114 أصيبوا بتسمم نتيجة تناول خمور فاسدة محلية الصنع “الماحيا” أو ما يسمى بـ”ماء الموت”.

تتمة المقال تحت الإعلان

وأوضحت المديرية الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية بجهة الرباط سلا القنيطرة، أنه تم تسجيل حالات إصابات تسمم بمادة “الميثانول” في صفوف 114 شخصا بجماعة سيدي علال التازي التابعة ترابيا لإقليم القنيطرة، تم تأكيدها مخبريا من طرف المركز المغربي لمحاربة التسمم ولليقظة الدوائية بالرباط.

وحسب البلاغ فإن 7 من الضحايا تم تسجيل وفاتهم بالمركز الاستشفائي الإقليمي الإدريسي بالقنيطرة، فيما تم تسجيل حالة وفاة أخرى بمستشفى الزبير سكيرج بسوق أربعاء الغرب.

وحسب المديرية، فإن 81 حالة توجد تحت الرعاية الطبية عبر مختلف المراكز الاستشفائية التابعة للجهة، ويتعلق الأمر بـ 28 حالة بالمركز الاستشفائي الإقليمي الإدريسي بالقنيطرة، من بينها 3 حالات توجد بمصلحة الإنعاش، فيما تم تسجيل مغادرة 38 شخصا المستشفى بعد تحسن حالتهم.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى