كواليس الأخبار

تجميد التنسيق بين لشكر وبنعبد الله

الرباط – الأسبوع

    أفادت مصادر مطلعة، أن حزب التقدم والاشتراكية قرر تجميد التنسيق مع حزب الاتحاد الاشتراكي، بعد تصريحات إدريس لشكر حول إمكانية انضمام حزبه لحكومة أخنوش خلال التعديل الحكومي المقبل.

وقرر حزب التقدم والاشتراكية تجميد التنسيق المشترك بين الحزبين، حتى تتضح رؤية الحليف الاشتراكي بعدما فاجأت تصريحات لشكر قيادة “الكتاب” بخصوص رغبته في دخول التحالف الحكومي بعدما سبق أن حث أحزاب المعارضة على تبني مقترح ملتمس الرقابة.

تتمة المقال تحت الإعلان

واعتبر لشكر في حواره مع صحيفة “العربي”، أن الموقع الطبيعي لحزبه أن يكون داخل الحكومة وليس في المعارضة، وفي حال فرض علينا موقع المعارضة فسنحرص على تأدية دورنا الرقابي، يقول لشكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى