جهات

دورة “البلا بلا” في سطات تهمل القضايا الأساسية

نور الدين هراوي. سطات

    مرت دورة ماي في برنامج أشغالها بحوالي 24 نقطة، منها ما هو تنموي يخدم لا محالة مدينة سطات في مجال التنمية مستقبلا، في الوقت الذي كان مطلوبا من المجلس الجماعي الانكباب وبرمجة ومناقشة ملفات حارقة تستعجل البرمجة والإصلاح، من تقوية للإنارة، وطرق تحولت إلى بؤر من كثرة الحفر لم تمر على ترقيعها سوى أشهر قليلة، وماء تغير طعمه أثار اللغط لدى السكان، وهلم جرا من القضايا الأساسية التي هي في مصلحة الساكنة، إذ شهدت الدورة “بوليميكا” إعلاميا عقيما وصراعات سياسية، وحرب مواقع في أخذ الكلمة حول بعض القضايا الهامشية، تحولت إلى تصريحات بهلوانية لبعض الأعضاء على الشبكة العنكبوتية، خاصة الإصرار على توقف قطار “البراق” بسطات الذي يربط بين القنيطرة ومراكش، في الوقت الذي تعاني فيه المدينة من البطالة المتفشية بكثرة، وغياب الاستثمارات والمشاريع التي تعود بالنفع على البلاد والعباد.

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى