مختصرات

“أسرار العاصمة” لعدد 24 إلى 30 ماي 2024

أسرار العاصمة

» ننبه إلى تفاهة مردوديات مختلف اللجان الجامدة في قوقعة محيط لا يتعدى دردشات القاعات في المقرات، لأنها لا ترقى إلى مستوى عاصمة عظيمة بتوصيات تخلخل المشهد الجماعي بأفكار ومشاريع وأوراش تثير انتباه الساكنة وتجذب اهتمام الدبلوماسية وتكون موضوعا للنقاش في دواليب الجامعة وحديث في الإدارة.. مع الأسف يعيش الرباطيون خريفا قاحلا في إنتاجات منتخبيهم.  

__________________________

تتمة المقال تحت الإعلان

» من المفارقات العجيبة والهجينة، الاستخفاف بذكاء الناخبين في العاصمة السياسية، فيقدمون لهم لوائح لاختيار مناضلين منها “يخدمونهم” ويدافعون عن مصالحهم، وسبحان الله عند تنفيذ الاختيار نكتشف أن المختارين كمناضلين برمجوا لأنفسهم اعتمادات مالية مهمة كنفقات على “نضالهم” وعززوها بامتيازات على كل خطوة لا يخطونها إلا وهم راكبون في سيارات فخمة على حسابنا، ولا يتحدثون في هواتف إلا المؤداة فواتيرها من جيوبنا.. فأين هو النضال ؟

__________________________

» بعد كل النعم المهداة من النضال في مالية الرباطيين كقيمة مضافة على أجور ومداخيل المنتخبين من حرفهم الأصلية، ومنهم من يطمع في مناصب أعلى من أحزابهم جزاء لهم على تذوق “عسل النضال الشافي العافي” من التخليق الوطني، حان وقت تدخل الأحزاب لإبعاد المسترزقين بالنضال من أي ترشيح لمناصب عليا، لأنهم باعوا وبثمن غالي هذا النضال ولم يعد لهم حق في أي مكافأة.

تتمة المقال تحت الإعلان

__________________________

» بلبل الطرب الغرناطي والمغرد الأندلسي، المرحوم أحمد بيرو، الرباطي الروح والقلب، غادرنا إلى دار البقاء، ويأتمننا على أمانة رصيده الدبلوماسي الفني الشائع لدى الدول العربية وفي شرق وشمال القارة الأوروبية، كان لنا سفيرا فوق العادة لديهما بالأناقة الرباطية والأخلاق العالية والفن الهادف لإعلاء صورة بلده.. لعل مجالسنا تخلد اسمه على شارع كما فعلت مع الفنان الرباطي المرحوم العربي الدغمي، فأهرام الرباط شامخة وستبقى كذلك بيننا وبعدنا.

__________________________

تتمة المقال تحت الإعلان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى